تركيا توقِف أفراد من الشرطة عن العمل بعد ترحيل مصري محكوم بالإعدام

- وكالات

أوقفت السلطات التركية، 8 عناصر من الشرطة عن العمل  بمطار أتاتورك مؤقتا، في إطار التحقيقات الجارية بخصوص ترحيل الشاب المصري المحكوم بالإعدام "غيابيا" إلى بلاده.

وقالت ولاية إسطنبول في بيان لها، اليوم الثلاثاء، إنها قررت "إيقاف 8 من أفراد الشرطة مؤقتا عن مهامهم في قسم التدقيق بالجوازات في مطار أتاتورك الدولي"، وذلك عقب تشكيلها للجنة يرأسها نائب الوالي، للتحقيق في عملية إرسال محمد عبد الحفيظ إلى مصر.

وأشارت الولاية إلى أن الإيقاف جاء لـ "سلامة التحقيق في مسألة إرسال الشاب المصري إلى بلاده"، بحسب ذات المصدر.

وكانت قوات الأمن في مطار أتاتورك الدولي بإسطنبول، قد قامت، في 18 يناير المنصرم، بترحيل عبد الحفيظ المحكوم عليه "غيابيا" بالإعدام في قضية اغتيال النائب العام المصري هشام بركات.

وأثارت هذه الخطوة انتقادات واسعة عربيا على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي، وتخوفات بين المصريين المقيمين في تركيا، الذين طالبوا سلطات البلاد بالتحقيق والشفافية في الواقعة.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي انباء24

أضف تعليقك