الطفل في حضن المسرح بالداخلة

- مولود زهير

نظمت فرقة أنفاس للمسرح والثقافة نهاية الأسبوع الماضي صبحية لأطفال مدينة الداخلة في إطار فقرة "الطفل في حضن المسرح" ضمن برنامج التنشيط الثقافي لفضاء دار الثقافة الولاء بالداخلة وذلك تفعيلا لدفتر التحملات الخاص بالتوطين المسرحي المدعم من طرف وزارة الثقافة والاتصال برسم سنة 2018.

وقد نشط هذه الصبيحة التربوية المجانية الفنان هشام لمريني المتخصص في التنشيط التربوي والترفيهي للطفل على مستوى الأقاليم الجنوبية. واستفاد من هذا النشاط عدد كبير من أطفال المدينة بحضور أمهاتهم وآبائهم الذين استحسنوا هذه المبادرة.
وتخصص جمعية انفاس للمسرح والثقافة جزء مهما من برنامج التوطين لتنظيم ورشات ومحترفات فنية في مختلف التخصصات بما في ذلك عروض وورشات موجهة للطفل.


وتضمنت الصبحية فقرات متنوعة شملت تشخيص الممثلين الصغار لمسرحية تربوية وتحسيسية حول التربية على المواطنة وحب الوطن والحفاظ على بيئته نظيفة..
واعتبر سالم بلال، مدير برنامج التوطين المسرحي تخصيص جزء من هذا البرنامج للطفل التزام أخذته الجمعية على عاتقها لسنوات حيث قدمت عروضا مسرحية للطفل ونظمت أنشطة وورشات في مختلف التخصصات خاصة مسرح الطفل وهو العمل الذي سيتواصل في المواسم الفنية والمسرحية المقبلة.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي انباء24

أضف تعليقك