المغرب في الرتب الأخيرة ضمن مؤشر الديمقراطية

من أصل 167 دولة احتل المغرب الرتبة 107 ضمن تصنيف "مؤشر الديمقراطية" لسنة 2015، الذي تعده "الوحدة الاستخباراتية الاقتصادية" البريطانية لقياس حالة الديمقراطية، وبهذا يتذيل المغرب في الرتب الأخيرة لمؤشر الديمقراطية .

هذا وتعتمد مؤسسة الوحدة الاستخباراتية التي أصدرت التقرير، على 60 مؤشرا تنقسم إلى خمس فئات مختلفة: العملية الانتخابية، وأداء الحكومة، والمشاركة السياسية والثقافة السياسية، والتعددية، والحريات المدنية.

وفي تفاصيل الرتبة المتأخرة، حصل المغرب في مؤشر المشاركة السياسية على 3.89 نقطة من أصل 10 فقط، أما في الأداء الحكومي فلم يتعدى 4.64، وفي العملية الانتخابية حصل على 4.75 نقطة، وفي الحريات المدنية حصل على 4.41، وفي الثقافة السياسية 5.63.

هذه المؤشرات الضعيفة جعلت المغرب ضمن لائحة 37 نظاما هجينا. ويعتبر التقريرُ الأنظمة الهجينة هي تلك التي تضغط فيها الحكومات على أحزاب المعارضة وعلى الصحفيين، وتتميز كذلك بانتشار الرشوة، وعدم استقلالية السلطة القضائية، وعدم إيلاء الأولوية للحقوق والمجتمع المدني.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي انباء24

أضف تعليقك