مرضى الالتهابات المعوية المزمنة بالمغرب يجتمعون في أول يوم تواصلي

- أنباء24
بمناسبة اليوم العالمي لأمراض الأمعاء الالتهابية المزمنة نظمت جمعية midi sans frontière لقاء وطنيا تواصليا مع المصابين بهذا المرض والمهتمين به من هيئات مدنية وصحية يوم السبت 12 ماي بكلية الطب والصيدلة بالدار البيضاء. وعرف هذا اللقاء الأول من نوعه بالمغرب حضورا كبيرا للمرضى أو ممثلين عنهم من أقربائهم والمهنيين بحيث اكتض المدرج الذي احتضن اللقاء، وهو ما يؤكد حاجة هذه الفئة من المرضى إلى الاهتمام الذي لاتقدمه المؤسسات العمومية المعنية. وأطر هذا اللقاء أطباء من تخصصات مختلفة قدموا معطيات عن طبيعة هذا المرض الذي يعد من الأمراض النادرة في ظل غياب أحصاءات رسمية من الوزارة، كما قدموا النصح والتوجيه للمرضى وأسرهم في التعاطي مع المرض ومعايشته مؤكدين على أن المصاب بإمكانه العيش بطريقة طبيعية إذا استطاع أن يتأقلم مع الوضع وينتظم نظامه الغذائي وفق الإرشادات المقدمة له. كما شهد اللقاء تفاعلا من طرف الحضور الذين جاؤوا من مدن مغربية مختلفة، تنوعت بين سرد المعاناة مع المرض وصعوباته وبين أسئلة للمؤطرين قصد التوجيه والنصح، ولم تخل من انتقادات للوزارة بسبب تجاهلها لمعاناتهم خاصة على مستوى تشخيص المرض وتوفير الدواء وتسجيله كمرض مزمن لاستفادتهم من التعويض الصحي.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي انباء24

أضف تعليقك