مؤتمر الاستقلال بمولاي رشيد على صفيح ساخن

- أنباء24

شهد المؤتمر الإقليمي لحزب الاستقلال بمنطقة مولاي رشيد بالدار البيضاء، صباح يوم الأحد أحداث ومواجهات بين رجال الأمن الخاص ومؤتمرين استعملت فيها العصي وكلاب من فصيلة “البيتبول”، استدعت حضور رجال السلطة وسيارة الإسعاف .

وقد تطور الأمر إلى منع الوزيرة الاستقلالية السابقة ياسمينة بادو من الدخول لمقر المؤتمر، بعد  محاصرتها من قبل مؤتمرين غاضبين .

وقد انطلقت شرارة المواجهة، بعد أن منع رجال الأمن الخاص بعض المؤتمرين بالصفة من ولوج قاعة عقد المؤتمر بالرغم حيازتهم للوصولات القانونية التي تخول لهم المشاركة.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي انباء24

أضف تعليقك