الدكاترة المعطلون يربطون أعناقهم بالسلاسل احتجاجا أمام وزارة التعليم العالي

- أنباء 24

ربط الدكاترة المعطلون أعناقهم بسلسلة حديدية أمام وزارة التعليم العالي يوم الثلاثاء الماضي، وذلك كخطوة احتجاجية ضد "الإقصاء والميز غير الدستوري الذي مارسه الوزير السابق لحسن الداودي، من خلال تخصيص مناصب للتحويل خاصة بالدكاترة الموظفين والمقدرة بـ 700 منصب"، وكذلك ضد "مرسوم التقاعد مع طلبة سلك الدكتوراه في حدود 300 منصب، إضافة إلى المذكرة الصادرة يوم22 يونيو 2017 والقاضية بإقصاء الدكاترة المعطلين في مقابل إلحاق ووضع أساتذة التعليم الثانوي رهن إشارة الجامعات، وهو الإجراء ذاته يسير عليه الوزير الحالي" بحسب ما جاء في بلاغ للتنسيقية.

وأشارت التنسيقية أن "المناصب التي قالت الوزارة الوصية بأنها خصصت للدكاترة المعطلين، والتي تبلغ 400 منصب شغل، هي أكبر مغالطة للرأي العام الوطني؛ لكون هذه المناصب يدخل فيها التقنيون والإداريون والممرضون والأطباء وليست مخصصة لدكاترة التعليم العالي فقط. هذا مع العلم أن المباريات داخل الجامعة المغربية تخضع لمنطق الزبونية والعلاقات كقاعدة أصحبت راسخة داخل الجامعات المغربية".

وطالبت الدكاترة "الجهات المسؤولية بضرورة التعجيل لعقد حوار جاد ومسؤول من أجل حل ملف عطالة الدكاترة الذين أفنوا أعمارهم في البحث العلمي وتمثيل المغرب أحسن تمثيل من خلال المؤتمرات والندوات الدولية".

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي انباء24

أضف تعليقك