حركة الممرضين: وزير الصحة لم يكلف نفسه ولو دقيقة للاجتماع معنا منذ خروجنا للاحتجاج

- أنباء24

قالت حركة الممرضات والممرضين من أجل المعادلة أن  وزير الصحة الحسين الوردي " لم يكلف نفسه ولو دقيقة للاجتماع مع الحركة منذ خروجها للاحتجاج شهر يوليوز 2015"، مفندا  "ادعاءات الوزير بأن الحركة تطالب بفتح المجال لما يقارب 27000 ممرض للتسجيل دفعة واحدة بماستر العلوم التمريضية، لأن الحركة تعي جيدا كيفية التسجيل بهذا السلك الذي لا يمكنه أن يختلف عن نظرائه بالجامعات المغربية".

وأضافت الحركة في بلاغ توصلت أنباء24 بنسخة منه " أن تعاطي  وزير الصحة  مع ملف الممرضين المجازين المقصيين تعسفا من حقهم المشروع في المعادلتين الإدارية والعلمية لدبلوماتهم، كان سلبيا، مؤكدا أن " الخروج الإعلامي للسيد الوزير صبيحة يوم الإضراب لـ19 من الشهر الجاري يوضح بالملموس أن المسؤول الأول على صحة المغاربة لازال وفيا لخطابه التضليلي لتلميع صورته  لدى عموم المواطنين في استهتار تام بحقوق الأسرة التمريضية و درجة الاحتقان التي وصلها القطاع".

 وأكد المصدر ذاته عن استمرار الاحتجاج "إلى حين إصدار القرار المنصف بالجريدة الرسمية للمعادلة العلمية والإدارية بأثر رجعي مع الإحتفاظ بالرتبة، لفائدة الممرضين المجازين خريجي(IFCS)".

جدير بالذكر أن الحركة تخوض ثلاثة أسابيع احتجاجية، بثلاث شعارات وهي "أسبوع الصمود"، "أسبوع الاستمرار"، و"أسبوع الانذار الأخير".

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي انباء24

أضف تعليقك