ناسا.. وجود كوكب جديد يمكن العيش فيه

- أنباء 24

أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، الخميس، إمكانية الحياة على قمر جديد “مكتشف” يحتوي على معظم الظروف الضرورية للحياة من ماء وكيمياء حيوية.

وأكدت “ناسا” إمكانية الحياة على قمر إنسيلادوس الذي يدور حول كوكب زحل، والذي يحتوي على معظم الظروف الضرورية للحياة من ماء وكيمياء حيوية، ويمكن أن يحتوي على حياة وفيرة تشبه الكائنات الحية الأرضية.

وبحسب “بي بي سي”، يرجح التحليل الكيميائي الذي قام به المسبار كازيني أن القمر “إنسيلادوس” ينفث أبخرة لسوائل دافئة تشبه إلى حدٍ كبير الأبخرة الموجودة على الأرض، والتي ترتبط بوجود الحياة.

وقال الخبير في معهد أبحاث ساوثويست للابحاث، هانتر وايت، لـ”بي بي سي” إن “مجرد وجود نظم مائية حرارية لا يمكن أن يكون ضمانا لوجود حياة لكائنات على هذا القمر الصغير، وربما تكون البيئة هناك غير صالحة للحياة. لكن النتائج الجديدة تؤكد ضرورة العودة إلى هذا القمر بمعدات وتكنولوجيا أكثر تطورا تمكننا من إعادة جمع عينات من المياه للحصول على أدلة واضحة على أن الحياة البيولوجية موجودة هناك أيضا.”

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي انباء24

أضف تعليقك