شباط ..وزارة الداخلية أصبحت حزب سياسي واستدعائي للتحقيق لا يخيفني

- أنباء24

بعد استدعائه للتحقيق على خلفية مقال نشر على الموقع الالكتروني لحزب الاستقلال، اعتبر الأمين العام لحزب "الاستقلال" حميد شباط، أن قضية استدعاءه للتحقيق " استدعاء سياسيا"، مؤكدا "وزارة الداخلية أصبحت حزبا سياسيا لم يعد سريا، وأنها هي التي تقف وراء كل المحاكمات، وان هذا الأمر لا يرهبهم ولا يخيفهم بقدر ما يقويهم".

وفي معرض حديثه لوسائل الإعلام عقب خروجه من ولاية الأمن، اليوم الاثنين 27 فبراير،بمدينة الرباط " إن المشكل سياسي محض وأقول للواقفين وراءه كفى كفى فالشعب عاق وفاق وهذا البلوكاج يجب أن يقف حالا"، مشيرا إلى أن "محاكمة اليوم ليست محاكمة شباط وإنما محاكمة لحزب الاستقلال لحفاظه على قيم ومبادئ وثوابت هذه الأمة" .

مضيفا " هناك أحزاب جديدة عاد قطر بها السقف، تريد محو ذاكرة المغرب وكل الأحزاب التاريخية"، مردفا: " وأقول لها كفى لأن الشعب أصبح واعيا"، مؤكدا أن " ما يحدث اليوم في المغرب هو إيجابي للديمقراطية وللحقل السياسي"، وأن "الشعب يفهم ما يحدث أكثر منهم كأحزاب سياسية".

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي انباء24

أضف تعليقك