اعتداء على تلميذ داخل ثانوية بمدينة السطات

- أنباء24

بلغ موقع أنباء24 من مصادر مقربة من التلميذ عبد الرحمان الذي يدرس في ثانوية الرازي بالسطات أنه قد تعرض للاعتداء على يد ''حارس أمن'' زوال يوم الجمعة 6 يناير 2017 ، و قالت أخت التلميذ في تصريح للموقع أنه قد تم توكيل محام لمتابعة الجناة مما دفع مدير المؤسسة رفقة بعض الأساتذة إلى زيارة أسرة عبد الرحمان في بيتهم طلبا للصلح والتنازل عن القضية لإغلاق الملف نهائيا إلا أن الأسرة قابلت طلب المدير بالرفض واختارت الاستمرار في الإجراءات القانونية حتى محاسبة الجاني ، مع العلم أنه المدير نفسه الذي قد أنكر حدوث أي اعتداء داخل المؤسسة يوم أمس لولا شهادة جميع زملاء التلميذ في الفصل ..

وتعود تفاصيل الحادثة حسب نفس المصدر إلى صلاة الجمعة بمسجد الحي؛ حيث انتهى منها بشكل عادي، ليلتحق بثانويته كالعادة لإجتياز أحد الفروض، لينادي عليه حارس الأمن الخاص مخبرا إياه بأن المدير يريده في أمر مهم، واحتراما لما تمثله الإدارة، توجه إليها رفقة الحارس، فأغلق عليه الباب بعد أن أدخله أحد المكاتب، وبدون تردد أخذ ينهال عليه بالضرب والسب والشتم.. وأضافت أخت التلميذ، لحسن الحظ مرت تلميذة ولمحتهم عبر نافذة المكتب وصارت تصرخ طالبة النجدة مسرعة إلى إخبار زملاءها وإدارة المؤسسة.. ليتم بعدها نقل التلميذ إلى المستشفى في حالة يرثى لها..

وتجدر الإشارة إلى أن سبب هذا الاعتداء يرجع إلى شجار دار بين الطرفين يوم الخميس المنصرم كانت نتيجته هي الصلح إلا أن حارس الأمن أصر على الإنتقام فحدث ما حدث..

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي انباء24

أضف تعليقك